يقولون: ” المطبخُ هو قلبُ المنزل”، وهذا واقعيٌّ جداً، سواء كان المطبخُ صغيراً أو كبيراً، فهو محور المنزل حقّاً وساحة معاركهِ التي تزوّدنا بما لذّ وطابَ، ولقد تنوّعت تصاميمه على مرّ السنواتِ بما يناسبُ الأسرة ونمطَ الحياةِ السائد، بالإضافةِ إلى تطوّر التكنولوجيا التي أَدخلتْ عليه الكثيرَ من التقنيات المريحة، ومع اقتراب سنة 2022 سيكون جميلاً أن نعرفَ ما الذي سيلقى رواجاً ضمنَ المطبخ من تصاميم وتقنياتٍ، لنزيّن مطابخنا مع نغمةِ العصرِ الحديثةِ، لنرى ما الجديدُ إذاً في هذا المقال…

الخزائن الخضراء لمطبخ أكثر دراماتيكية!

تزدانُ بيوتنا العربية بخزائن مطبخٍ من لونِ الخشبِ، أو ربما يميلُ البعضُ إلى استخدام اللونِ الرمادي باعتباره محايداً، ويلجأُ البعض للون الأزرق البحريّ بتدرجاتهِ المختلفة، ولكنَّ 2022 سنة اللون الأخضر!

سواء كنتم ترغبون في إبقاءِ الأشياءِ دقيقةً، أو الاستمتاعِ بمزيدٍ من المرح مع ألوان مطبخكم، فقد حان الوقت لتبديلِ درجات الرماديّ والأزرق التي كانت شائعةً، واللّعب مع هذا اللون متعدّدِ الاستخدامات  والمستوحى من الطبيعة، لأنّ درجاته المهدّئة والراقية تصلحُ لأيّ نمطٍ تختاروه، فمنها الفاتحة (والتي يمكن اعتبارها محايدة إلى حدّ ما) ، ومنها الغامقة التي تشبهُ خضرةَ الغابات وتعطي مظهراً أكثرَ دراماتيكية، جرّبوا هذا اللون الجريء كعنصرٍ أساسيّ في مساحات المطبخ في 2022 كلونٍ للخزائن واستمتعوا بالمظهر الجديد!

فنّ طبقات الإضاءة!

ويشارُ لها أيضاً في تصميمِ الديكور باسم ” الإضاءة الطبقية”، وهي تعني استخدامَ أنواعٍ متعددةٍ من الإضاءة لخلقِ مساحاتٍ جيّدةٍ ومتوازنةٍ، لأّنه كما نعرفُ قد يكونُ تنسيقُ الإضاءة في المطبخ تحدّياً للبعض منا، ولكنْ ها هو فنُّ الإضاءةِ الطبقية جاء لينقذنا ويكون مفتاحنا لتصميمِ مطبخنا بنجاحٍ في 2022!

السرُّ فيه هو الاعتناءُ بتفاصيلِ الإضاءة المحيطة من أجل الحصول على إضاءةٍ شاملةٍ  ورائعةٍ، وهذا يعني مثلاً أن نهتمّ بإضاءة الأماكن المخصّصة للعمل ( مثلاً فوق سطح المغسل أو منضدة الطعام)، بالإضافة لإضاءة القطع التي تجذبُ النظرَ ضمن المطبخ كالقطع الفنية أو مزهريات الورد وغيرها…

يمكنكم أيضاً استخدام خدعة اختيار تصميميّ إضاءةٍ مختلفين ( كالمصابيح المعلقة مثلاً فوق المنضدة مع إضاءةٍ خافتةٍ فوق المغسل) مما يضيف طابعاً مميزاً و يساعد أيضاً في تحديد المناطق المميزة داخل المطبخ.

جرّبوا تعدّد الخامات!

لقد اعتدنا على استخدام خاماتٍ مختلفةٍ في غرف المعيشة وغرف النوم، ولكن ماذا عن المطبخ؟

في 2022 ندعوكم إلى نقل هذه اللمسات إلى المطبخ لإعطائه عمقاً أكبر، وبدلاً من التركيز على الخطوطِ النظيفةِ والأسطحِ الصلبةِ، حاولوا إنشاءَ مظهرٍ متعدّد الطبقات مع الكثيرِ من المواد الملموسة والخامات المختلفةِ مثل الأخشاب، والمعادن المصقولة، والتشطيبات الحجرية والجلد وغيرها مما تفضّلون.

بإجماع المصممين، سيشهدُ عام 2022 المزيدَ من استخدام المواد الملموسة التعبيرية مثل المعادن والأبواب الخرسانية والأبواب المزخرفة التي تتميّزُ بحبيباتٍ خشبيةٍ ثقيلةٍ بالإضافة إلى التأثيرات الرخامية والتشطيبات الحجرية، وبإضافةِ هذه اللمسات اللافتة للنظر إلى تصميم المطبخ ستجعلهُ أكثر تفرداً وجمالاً.

 

العودة إلى الطبيعة!

لقد زاد استخدام المواد الطبيعية بشكلٍ كبيرٍ خلال الوباء وازدادت جاذبيتها، حيث أصبحت خزائن المطبخ المصنوعةُ من الرخام والجرانيت والخشب غير المصبوغ عنصراً ثابتاً في التصميم، ليس فقط لأنها تتمتّع بجودةٍ جماليةٍ غنيةٍ، ولكن يتمُّ الاعتراف بها بشكلٍ متزايدٍ نظراً لفوائدها الصحية (تقليل كمية العناصر المعالجة كيميائياً في المنزل).

كم سيكون جميلاً استخدام بعض سلال القصب مثلاً على رفوف المطبخ، أو بعض القطع الخشبية، أو ربما القليل من النباتات هنا وهناك، والتمتّع بإحساس التجدّد والراحة الذي تمنحه لنا الطبيعة الأمّ.

أحواض غير عادية!

داخل المطبخ ، نقضي الكثير من الوقت عند حوض غسيل الصحون، لذلك نريد بالتأكيد أن يكون مكاناً مثيراً للاهتمام، أليس كذلك؟!

لقد حَظيتْ الصنابيرُ باهتمامٍ كبيرٍ في اتجاهات المطبخ في السنوات القليلة الماضية ( الصنابير السوداء والصنابير النحاسية والصنابير الساخنة ) وقد لجأ المصمّمون هذا العام إلى التفكيرِ في الحوض أو المغسل المتواضع، حيث يرون أنّه لتحقيق التوازن بين الشكل الجماليّ لهذهِ الحنفيات الجميلة، يجب إعطاءُ مزيدٍ من الاهتمام لتفاصيل الحوض، وذلك بتجاوز الخيارات الواضحة من الفولاذ المقاوم للصدأ أو السيراميك، واستبدالها بإنشاء أحواض من الجرانيت والرخام والخرسانة والكوريان وإضافة تفاصيل الحواف لجعلها أكثر جاذبية.

لا مقابض للخزائن!

طالما وصلتم في القراءة إلى هنا، لابدّ أنكّم لاحظتم أنّ التوجهات في 2022 تميل إلى البساطةِ، وهذا يشملُ خزائن المطبخ أيضاً، حيث سنرى عدداً أقلّ من مقابض الخزانات والدروج، وسيكون هناك الكثيرُ من الخزائن الأمامية المسطحة والبسيطة.

الأرضيات المتعرجة!

تعتبر أرضيات الباركيه والأرضيات المتعرجة من المفضّلات في المنازل في الوقت الحالي، وهو اتجاهٌ من المقرّر أن يستمرَّ في العام المقبل، حيث تضيف الملمس والدفء إلى المخططات المعاصرة وخصوصاً في المطابخ.

لا يجب أن تكون الأرضية المتعرجة من الخشب كما هو متعارف عليه، فهناك العديد من أنواع الأرضيات الأخرى التي يمكن استخدامها، مثل LVT والبورسلين.

 

خزائن مع أبواب زجاجيةٍ!

ربما تبدو هذه الفكرة مرعبةً للأشخاص الغير منظمين، فكلّ شيء ضمن تلك الخزانة صار واضحاً للعلن…

ولكن سواء كنتم تحبون الفكرة أو تكرهونها، فمن المقرّر أن تكون المخازن ذات الأبواب الزجاجية عنصراً ثابتاً في اتجاهات المطبخ في قائمة 2022.

أصبحت هذه الخزائن الآن على رأس قائمة الرغبات للعديد من الأشخاص الذين يصممون مطبخاً جديداً، هي والأبوابُ الزجاجيةُ الداخليةُ، خاصّة تلك المزودة بالإطارات المعدنية ذات الطراز الصناعي،  فهي أيضاً تركيبات داخلية مرغوبة في الوقت الحالي، ضعوا الاثنين معاً ما رأيكم …؟

 

هل مازلتم مرعوبين؟، لو كنتم لا تحبون إظهار محتويات خزائنكم لكل من يدخل المطبخ، يمكنكم الاستعاضة عنها باستخدام أبواب الخزائن بزجاج مصنفر أو مخدد بدلاً من ذلك.

لمسات نهائية من الذهب!

في البداية كانَ النحاس، والآن حان وقتُ الذهب!

هذه اللمساتُ المعدنيةُ الفاخرةُ تتسلّل ببطءٍ إلى المطبخِ منذ بضع سنواتٍ حتّى الآن ومن المقرر أن تتفوق على الفولاذ المقاوم للصدأ وتشطيبات النيكل المصقول التي اعتدنا عليها جميعاً (على الرغم من أنه يجب القول أن هذه ستظل شائعة).

مثل اختيار لون الصنبور ذهبيّ، أو إدخال بعض القطع الفنية المذهّبة، أو أيّ لمسات نهائية تتوافق مع رغباتكم.

إضافات من الخشب الملوّن!

يودّ بعضنا الخروج من الإطار التقليدي للخشب وتدرجاته المعروفة ولكن بنفس الوقت يحبّ خاماته الطبيعية، فهل يمكن الجمع بين هاتين الفكرتين؟

نعم يبدو ذلك ممكناً في 2022، إذ يتوجّه المصممون إلى طلاء الخشب بألوان مختلفة مثل الرمادي والأرجواني والبنفسجي والوردي، ويتناغم هذا مع طلب المستهلكين المتزايد على التخصيص في المطبخ، أي خَلقُ شيء فريدٍ للفرد ومتوافقٍ مع شخصيته.

 

ما رأيكم بهذه التوجهات للسنة الجديدة؟ هل ستقومون بتطبيق البعض منها وتجديد روح الابتكار في مطابخكم؟

كل سنة تأتي مع توجهات حديثة، ولكن نصيحتنا الأهم هي اختيار ما يتوافق مع شخصياتكم ويعكس روحكم في المنزل حتى تشعروا بالراحة والسعادة في كلّ سنة.

 

المصادر

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *